دولي

في اميركا.. أزمة الرقائق الإلكترونية تتفاقم وشركات السيارات تطلب مساعدة الحكومة

الحياة العراقية

حثت مجموعة أمريكية لصناعة السيارات، الحكومة على المساعدة، حيث حذرت من أن النقص العالمي في أشباه الموصلات قد يؤدي إلى تأخير 1.28 مليون سيارة تم انتاجها هذا العام وتعطيل الإنتاج لمدة ستة أشهر أخرى.
وقال التحالف من أجل ابتكار السيارات في أميركا، الاربعاء، في ردود مكتوبة على مراجعة بدأتها الحكومة، بحسب رويترز، ان “على وزارة التجارة الأمريكية تخصيص جزء من التمويل في مشروع قانون مقترح لتوسيع إنتاج أشباه الموصلات في الولايات المتحدة لاحتياجات قطاع السيارات”.
من جهته أكد الرئيس التنفيذي للمجموعة، جون بوزيلا، ان “بعض التمويل يجب أن يستخدم لبناء قدرة جديدة من شأنها دعم صناعة السيارات وتخفيف المخاطر على سلسلة توريد السيارات التي يتضح من النقص الحالي في الرقائق”.
واضاف بوزيلا، أن “الحكومة الأمريكية يمكن أن تحدد نسبة معينة تستند بشكل معقول إلى الاحتياجات المتوقعة لصناعة السيارات، ويتم تخصيصها للمنشآت التي ستدعم إنتاج رقائق السيارات بطريقة ما.”
وتمثل المجموعة تقريبًا جميع شركات صناعة السيارات الكبرى التي لها مصانع في الولايات المتحدة بما في ذلك شركة جنرال موتورز وفورد موتور وفولكس فاجن وتويوتا موتور وشركة هيونداي موتور.
هذا وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، قد وجه امرا في شباط الماضي بالعديد من إجراءات الوكالات الفيدرالية لمعالجة أزمة الرقائق ويسعى أيضًا للحصول على تمويل بقيمة 37 مليار دولار لتشريع لزيادة تصنيع الرقائق في الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق