مقالات

الفساد من اعلى المراتب هكذا تنقاس

حسن النصار

رجلان احدهما عاش وهو صغير في اوربا الى ان كبر والاخر رجل عاش مع العشائر العربيه وهو شيخ قبيله وصاحب (گهوه ومضيف ) ويرتدي الزي العربي المعروف

دخل الرجلان الى مضيف احدى القبائل العربيه فقدم فنجان القهوه الى الرجل القادم من اوربا فاستقبل الفنجان باليد اليسرى فامتنع (المعزب ) من اعطائه الفنجان وانتقل الى الرجل الاخر الذي هو شيخ قبيله وناوله الفنجان فاستقبله بيده اليسرى فامتنع عن اعطائه الفنجان لان التقاليد وقانون العشائر يوجب عليك استلام فنجان القهوه باليد اليمنى
الان
الرجلان على خطأ
ولكن ايهما اكبر خطأ وتقع عليه الملامه والرد العنيف ؟
ان قلت الاوربي فهو على خطا ولكن ربما لديه عذر انه لا يعرف تقاليد العرب فيكون الخطأ مخفف
وان قلت شيخ العشيره فالجواب صحيح لانه يعرف التقاليد ويعيشها ويعلم الاخرين عليها وهنا يكون الخطأ مشدد والرد عنيف
كذلك لو صدر فساد من انسان عادي يمكن ان يكون الخطأ مخفف
ولكن ما بالك عندما يصدر الخطأ والخطيئه من رجل يمتهن الدين ويرتدي زيه ويعلم الناس الفقه
هنا المصيبه وهنا الاحباط وا لمشكله
الفساد في العراق اصبح واقع حال والمؤسف ان اغلب الفاسدين هم شخصيات مرموقه ورجالات لهم القاب دينيه او سياسيه او وظيفيه رنانه
لابد ان يراجع هؤلاء الناس انفسهم لانهم حينها سيعطون للعامه مبررات الفساد.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق