منوع

المدنيون يؤجلون تظاهراتهم لتزامنها مع تظاهرات الحكمة

الحياة العراقية

أكد عضو تنسيقية تظاهرات البصرة، محي آل غضبان، الخميس، ان تظاهرات الجمعة المقبل، لن تشهد وجود المدنيين والمستقلين الذي لا ينتمون لأي حزب، فيما أشار إلى ان تيار الحكمة حزب سياسي يبحث عن مصالحه.
ونقلت صحيفة العربي الجديد، عن آل غضبان، القول إن “على أهالي البصرة عدم قبول دخول تيار الحكمة على خط التظاهرات الشعبية ومحاولة سرقة جهود المدنيين الذين يطالبون بتحسين الواقع المعيشي، واستغلال دماء الشباب الذين سقطوا في احتجاجات العام الماضي”.
وأضاف، أن “الأهالي جميعهم يعرفون أن أعضاء بتيار الحكمة متورطون بالفساد خلال توليهم مناصب مهمة في البصرة”، مؤكداً أن “المتظاهرين الذين لا ينتمون إلى أي حزب، لن يوجدوا في الساحات التي سيكون فيها تيار الحكمة”.
وشدد بالقول: “نرفض وجودهم معنا، وهم حزب سياسي يبحث عن مصالحه كبقية أحزاب السلطة في العراق”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق