الاخبار الرئيسيةسياسة

برهم صالح : ممثلو الشعب هم من سيحسمون منصب رئيس الجمهورية

الحياة العراقية

بعث المرشح الساخن لرئاسة الجمهورية برهم صالح ، الاحد ، برسائل لاذعة الى خصومه ومكاشفات الى حلفائه وذلك قبيل ساعات من موعد التصويت على المرشح لرئاسة الجمهورية ، وفيما خاطب نواب البرلمان بالقول ” اسعى لان اكون رئيسا لا مرؤوسا” فانه علق على احتمالات انسحاب الحزب الديمقراطي من العملية السياسية في حال خسارة مؤشحه فؤاد حسين قائلا “العراق لا يتحمل منطق الابتزاز”.
وقال برهم صالح في حديث تلفزيوني لبرنامج بالحرف الواحد والذي يبث على قناة الشرقية وتابعته الحياة العراقية مساء الاحد ” اسعى ان كون رئيسا للعراق وليس مرؤوسا”.
واضاف ان ممثلي الشعب “هم من سيحسمون منصب رئيس الجمهورية”.
وتابع قائلا “نتحدث عن رئاسة جمهورية العراق وليس عن رئاسة مكون كردي” كاشفا عن ان “الاحزاب الكردية لم تتفق على مرشح واحد لرئاسة العراق”.
واشار الى ان “الازمة السياسية للاقليم انعكست على السباق لقصر السلام”.
واردف قائلا “القيادة في الاتحاد الوطني الكردستاني هي من رشحتني لرئاسة العراق ونحن لسنا بصدد انتخاب رئيس للكرد بل لجمهورية العراق”.
واكد انه “لا توجد التزامات من تحالف البناء لمسعود البارزاني للتصويت لمرشح الديمقراطي الكردستاني “.
واضاف مؤكدا اهمية بغداد بوصفها عنصر استقرار العراق “انا من مدرسة سياسية تؤمن ان استقرار كردستان يعتمد على استقرار بغداد وقوتها “.
وزاد “ملتقانا السياسي يجب ان يكون في بغداد لا في انقرة ولا في واشنطن ولا في غيرها من العواصم”.
وخلص الى القول “اتعهد للعراقيين بالتزامي بالدستور وان ادافع عن وحدة العراق وسيادته “.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق