الاخبار الرئيسيةتقارير

الأوبزرفر البريطانية : الولايات المتحدة سلمت العراق للنفوذ الإيراني

الحياة العراقية 

نشرت صحيفة “الأوبزرفر” البريطانية، الاحد، تقريرا ترى فيه أن الولايات المتحدة هي التي عززت النفوذ الإيراني في المنطقة العربية، ولا يمكن لما يفعله ترامب حاليا أن يقوض هذا النفوذ.

وقال التقرير إن فكرتين ترسختا في ايران  خلال هذا العام: الأولى أن الولايات المتحدة تسعى إلى خنق البلاد اقتصاديا، والثانية أن ترامب لا يريد الحرب، موضحة أن قادة ايران وجهوا رسائل تفيد باعتزامهم الدفاع عن مصالح بلادهم بضرب مصالح خصومهم. فغضب ايران  من الولايات المتحدة، واتهامها بتنفيذ هجمات على 6 ناقلات نفط في الأسابيع الماضية لم يأت من فراغ.
وبين التقرير أن العقوبات الأمريكية أثقلت كاهل الاقتصاد الإيراني، وقوضت قدرات طهران  على إنجاز التزاماتها في المنطقة، خاصة في سوريا واليمن. فقد أغلقت أبواب سوق النفط على ايران  بينما يبيع خصومها نفطهم لزبائنها. ويرى مسؤولون في المنطقة إن بقاء الأمور على حالها بالنسبة للقادة الإيرانيين علامة ضعف.

وأوضح التقرير أن ما ربحته ايران في المنطقة خلال 16 عاما الماضية كبير جدا، وهو بفضل أخطاء الولايات المتحدة أساسا، وأكبرها أنها سلمت مركز العالم العربي للنفوذ الإيراني.

ويخلص إلى القول إنه على الرغم من الثمن الذي تجاوز تريليون دولار ليس هناك أدنى حظ أن يريد العراق “المحرر” علاقات استراتيجية مع واشنطن . ولكن ايران على الرغم من العقوبات الاقتصادية لا تزال تملك أوراقا في المنطقة تناور بها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق