الاخبار الرئيسيةسياسة

تقارب كبير بين العراق والكويت وعزم على تسوية المشكلات العالقة

الحياة العراقية

شهدت العلاقات بين العراق والكويت، في الآونة الأخيرة، تقارباً كبيراً وتفاهماً حول جوانب عديدة أبرزها في المجالات الاقتصادية وتسوية المشكلات العالقة بين البلدين، تزامناً مع كثرة الزيارات الدبلوماسية التي يجريها مسؤولوا البلدين لا سيما الزيارة الاخيرة التي يجريها حالياً رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، إلى الكويت.
وذكر المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب، في بيان ورد الحياة العراقية ، ان “الحلبوسي، والوفد المرافق له، التقى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي، صباح خالد الحمد الصباح”، مبيناً ان “الحلبوسي، بحث خلال اللقاء العلاقات العراقية الكويتية التاريخية، وتطور العلاقات البرلمانية بين البلدين”.
وقال الحلبوسي، إن “عمق هذه العلاقة سينعكس إيجابا على جميع الأصعدة، وأن العراق اليوم حريص على بناء علاقات متوازنة مع الجميع”، مشيداً بـ”دور الكويت المساند للعراق في المحافل الدولية”.
وشكر، “الجهود الدبلوماسية للكويت بدعوة الدول المانحة للإيفاء بالتزاماتها المقررة في مؤتمر الكويت الدولي للمانحين لإعادة إعمار العراق”، داعيا إلى “توسيع الاستثمارات الكويتية في كلِّ المحافظات”.
من جهته، قال وزير الخارجية الكويتي، إن “تطور العلاقات الدبلوماسية البرلمانية بين العراق والكويت ستكون عاملا إيجابيا لخلق المزيد من التقارب بينهما”، مشيراً إلى أن “البلدين سيعملان على تفعيل اللجان المشتركة لتسوية المشكلات العالقة بينهما”.
وأعرب الوزير، عن “استعداده لعقد لقاءٍ مع البرلمانيين العراقيين؛ لبحث كلِّ ما يتعلق بالدبلوماسية البرلمانية التي تحقق تقدما وتدفعُ نحو بناء علاقات متطورة بين البلدين”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق