منوع

متحت المحمود: بعض النصوص الدستورية حمّالة أوجه والمحكمة الاتحادية عانت في تفسيرها

الحياة الاخبارية

وصف رئيس المحكمة الاتحادية العليا القاضي مدحت المحمود، الثلاثاء، بعض نصوص الدستور العراقي بأنها “حمالة اوجه”، مشيرا الى “معاناة” المحكمة الاتحادية في تفسيرها.

وقال المحمود خلال جلسة المحكمة الاخيرة لهذا العام، وحضرتها الحياة الاخبارية ، إن “الطريق لم يكن سهلا أمام المحكمة الاتحادية العليا لتأدية مهامها المنصوص عليها في قانونها وفي الدستور الذي صدر لاحقا لقانونها الذي له العلوية في التطبيق”.

وأكد المحمود أن “المصاعب كثيرة وكبيرة فلأول مرة في تاريخ العراق الحديث تشكل محكمة دستورية دائمة”، مشيرا الى أنه “لم يكن يسيرا أن تشق طريقها في ظل خلافات سياسية ونصوص دستورية وضعت في ظروف صعبة”.

ولفت المحمود الى أن تلك النصوص الدستورية “جاءت في البعض منها حمّالة أوجه، وكانت معاناة المحكمة في تفسيرها وفي كيفية الوصول إلى روح الدستور وغاياته منها”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق