الاخبار الرئيسيةتقارير

ثلاثة أشقاء يمثلون بجثة صديقهم ويحرقونها بعد ابتزازه لشقيقتهم بنشر صورها عبر مواقع التواصل الاجتماعي

الحياة العراقية

علاقة غرامية تنتهي بجريمة قتل مروعة .. ثلاثة أشقاء يمثلون بجثة صديقهم ويحرقونها بعد ابتزازه لشقيقتهم بنشر صورها عبر مواقع التواصل الاجتماعي
أقدم ثلاثة أشقاء على قتل صديقهم والتمثيل بجثته ومن ثم احراقها بسيارته الخاصة في احد بساتين البصرة اثر اكتشافهم وجود علاقة غرامية تجمعه بشقيقتهم الصغرى البالغة من العمر خمسة عشر عاما وتهديدها بنشر صورها الخاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
واعترف المتهم,ن امام قاضي التحقيق في البصرة بارتكابهم الجريمة حفاظا على شرفهم بعدما اكتشفوا خيانة صديقهم لهم وإقامته علاقة غير شرعية مع أختهم الصغرى وتهديدها بنشر صورها عبر مواقع التواصل الاجتماعي في حال عدم استمرار تلك العلاقة.لافتين إلى أنهم خططوا لارتكاب هذه الجريمة واستدراج المجنى عليه الى احدى المناطق الزراعية في البصرة بعد اخباره بأنهم يريدون احتساء الكحول في مزرعة شقيقهم للانتقام لشرف العائلة الذي دنسه المجنى عليه قبل ثلاثة سنوات عندما قاموا بايواءه في منزلهم بعد هروبه من ملاحقة الاجهزة الامنية انذاك.حسب قولهم.
موضحين انه:بعد وصول المجنى عليه الى المزرعة واثناء نزوله من السيارة أطلق النار عليه واصيب بثلاثة اطلاقات نارية في أماكن مختلفة من جسده. وبعد سقوطه قام احد المتهمين بضربه على رأسه عدة ضربات بآلة حادة (القامة) وبعد التأكد من موته وفي محاولة منهم لإخفاء معالم الجريمة قاموا بوضعه داخل سيارته وحرقه معها.
فيما ذكرت الشاهدة (ريم) من انه قبل ثلاثة سنوات تزوجت وبعد ايام حدثت مشاكل وانفصلت عن زوجي رسميا بسبب عدم التفاهم فيما بيننا وسكنت مع شقيقتي في منزلها وكنت اعمل معها في مزرعتهم ومن ثم سكنت مع شقيقي الاكبر في منزله وبقيت اعمال ايضا في مزرعة شقيقتي .
وتضيف انه” قبل ثلاث سنوات تقريبا حضر المجني عليه الى منزلنا ومكث معنا لايام بسبب ملاحقته من قبل القوات الامنية ولكونه صديق اشقائي قاموا بايواءه في منزلنا”..
بداية الحكاية
واضافت ان :المجنى عليه كان يوصلنا الى المزرعة العائدة الى شقيقتي واثناء ذهابنا للعمل معها بواسط سيارته الخاصة وفي احدى المرات وأثناء نزول شقيقي للأسواق من اجل شراء بعض الاشياء فاتحني المجنى عليه بأنه يريد ان يقيم علاقة غرامية معي حينها رفضت في بادىء الامر لكن بعد مرور ايام عاد وفاتحني بالأمر ذاته واعدا إياي بالزواج مني بعد تحسن وضعه فوافقت على الامر.
واشارت ريم الى: ان هذه العلاقة بدأت تتطور شيئا فشيئا حتى اصبحت علاقتنا اشبه بعلاقة الازواج وفي احدى المرات قام بتصوير بوضع مخل بواسطة هاتفه النقال وبدأ يهددني بتلك الصور في حال رفضي طلباته والتي هي العلاقة الجنسية.
ونوهت انه في احدى الايام علم شقيقي عن طريق الصدفة بوجود علاقة بيني وبين صديقه المتهم عن طريق زوجته التي شاهدتنا اثناء ممارسة الجنس داخل منزل شقيقي وبعد مواجهتي من قبل شقيقي والضغط علي اعترفت له بكل شي.
قررت محكمة تحقيق البصرة توقيف المتهمين وفق أحكام المادة (406) بدلالة مواد الاشتراك 47/48/49 من قانون العقوبات وإرسال الأسلحة المضبوطة إلى مديرية الأدلة الجنائية في البصرة لغرض فحصها وتنظيـــم ملف جنائي بالحادث وما تزال الاجراءات التحقيقية مستمرة تمهيدأ لاحالتهم الى المحكمة المختصة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق